Main shortcutMenu shortcuts

Detail

thought

استيقظت متأخراً على جرحي الذي تسببت فيه، لكنني لم أكترث، كنت لتوي أحاول أن أستوعب العالم الذي يعيد تشكيلي بعد كل ذنبٍ اقترفتيه تجاهي، كنت أجثو على أطراف وجعي بخفة تجعلني لا أُرى خيفة أن تثير حركتي ضجيجٌ ما فترتعبين؛ إذا صحوت بشكلٍ مباغت.

Sign in and follow Ahmed